بائعة القداحات ..

الموضوع في 'أرشيف المنتدى' بواسطة هيثم, بتاريخ ‏19/2/12.

  1. هيثم

    هيثم مـديــر الموقــع إداري

    إنضم إلينا في:
    ‏25/3/11
    المشاركات:
    3,172
    الإعجابات المتلقاة:
    1,949
    نقاط الجوائز:
    93
    الجنس:
    ذكر
    الصفحة الرئيسية:
    [h=6]قصــة حزينــــة جدا ً تبكي القلب .. بائعة القداحات
    .
    .
    .
    .
    .
    المكان : حمص العدية || حي باب عمرو
    الزمان : صباح عيد الأضحى

    لم تكن تعلم سلوى ذات السبعةأعوام أن هذا العيد سيكون مختلفاً عما قبله ، كانت تبيع القداحات على إشارة شارع الغوطة بحمص ، لم تتمكن منذ خمسة أيام أن تغادر ذلك الحي التاريخي ( باب عمرو ) فقوات الأسد أحاطت الحي بهالات الموت و الدماء و انهالت على سكانه بقذائف الغدر و الخيانة .

    ... انبطحوا جميعاً على الأرض ، باردة كانت الأجواء على عكس دمائهم .. قنبلة مسمارية اخترقت جدار بيتهم ووزعت الموت بالتساوي على أجساد أهلها .. كسرعة البرق شعرت بجسد أمها ثقلاً فوق جسدها النحيل ، قالت ببراءة (( شبك يامو !! )) ، لوهلة أحست أن أمها تود مداعبتها ، لكنها سرعان ما استفاقت من فكرتها .. أي مداعبة تلك بين القذائف .. شيء دافئ بدأت تشعر به سلوى .. أحمــر ..يسيل فوق وجهها .. إنها دماء والدتها .. كانت لحظات غاية في الخفقان .. استشهدت أمها كي تحميها .. ضاع صراخها بين أصوات القذائف .. في هذا الزمن لا يسمع العالم صراخ أطفال سورية .. ما يسمعوه هو خشخشة الدراهم ..

    ساعة ، ساعتان ، ثلاثة .. و جسد أمها المتزايد بالبرودة ما زال قابعاً كجبل أشم أمامها .. منذ أيام أخبروها أن أباها أيضاً صار بالجنة ، و أخاها .. ما أسرع الانتقال إلى الجنة .. في حمص لا تحتاج لتذكرة للعبور إليها .. فقط أن تكون حمصياً فأنت مؤهل كي تدخل الجنة ..

    اقتربت من أمها ، بدأت بيدها المرتجفة برداً تمسح شعرها المخضب بالدماء ، صرخت : (( بردانة يا مّا !! )) لم تنفع محاولاتها أن تبث الدفء في جسدها .. تناولت ما تبقى لها من قداحات لم تبعها .. أشعلت أول قداحة .. كشمعة في الليل .. تنير لكن لا تدفء .. الدفء بات حلماً في حمص .. مطلباً محقاً كالحرية .. كخلع الظلام من كراسيها ..

    ظنت الكتائب الأسدية نور القداحة المنبعث في هذا الظلام أنه ضوء قناصة سلفية ، أو لربما إشارة من سلاح نووي ..

    (( سيدي !! التقطنا إشارات ضوئية لا سلكية من هاد البيت !! كأنو عصابات مسلحة فيه !! ))
    (( قرد ولو ، شو ناطير ، اقصف اقصف ))

    آخر ما رأته سلوى .. كان نوراً من نوع آخر ، أشد وهجاً من نور قداحتها .. و دماء أشد سيلانا من دماء أمها .. كان مزيج الألم و البرد و البارود هو أكسير الشهادة التي احتفلت به سلوى في العيد ..

    (( سيدي ، دمرنا بيت العصابة المسلحة !! ))
    (( عفارم ، رح بشّر المعلم ، سيدي : قضينا على أخطر وكر إجرامي !! حوّل ))

    افتقدت السيارات عند اشارة الغوطة سلوى .. سمعوا أن عائلة ابيدت في الأخبار .. و سمعوا في أخبارهم أنه تم قتل أخطر إرهابية .. كانت تشتري الوقود لمنصات الصواريخ ..

    جسد سلوى مازال بارداً .. بجانب جسد أمها .. ينتظر منكم .. ما عليكم ..
    [/h]
    1 person likes this.
  2. مسك

    مسك لَكَ العُتبَى حَتى تَرضَى إداري

    إنضم إلينا في:
    ‏12/5/11
    المشاركات:
    3,879
    الإعجابات المتلقاة:
    1,593
    نقاط الجوائز:
    103
    الجنس:
    أنثى
    يا الله ..!

    قصة تقشعر لها الأبدان .. وتدمع لها العين

    حسبنا الله على كلِّ ظالم

    رحمة الله عليكِ سلوى ..

    بوركتم أخي الكريم
  3. لمى..}

    لمى..} عَهدٌ ووفَاء ♥

    إنضم إلينا في:
    ‏14/6/11
    المشاركات:
    3,633
    الإعجابات المتلقاة:
    3,054
    نقاط الجوائز:
    101
    الجنس:
    أنثى
    الصفحة الرئيسية:
    للأسف هذا هو الحال ..ويحصل العديد العديد من القصص

    لكلِ عائلةٍ حكاية أو بالأحرى لكل فرد حكاية ..

    ومع كل يوم نكتشف الحقد الدفين في قلبهم أكثر فأكثر ..

    أسأل الله أن يشل أيدي المعتدين ..

    وأن يحمي أرضنا وشبابنا وحرائرنا وأطفالنا ومشايخنا >> يا رب

    قصة مؤئرة بحق ..جزاك الله خيراً أخي

    وننتظر المزيد بإذن المولى
    w-f​
  4. أم جويرية

    أم جويرية درب متفاعل

    إنضم إلينا في:
    ‏27/4/11
    المشاركات:
    750
    الإعجابات المتلقاة:
    59
    نقاط الجوائز:
    68
    الصفحة الرئيسية:
    وإنما قصة سلوى تجسيدلواقع مرير

    تحياه سوريا ،بل وأمة بأكملها

    تتجرع مرارة الطغيان

    وتسلب منها الكرامة

    فمتى فقدناالعدل، ضاعت حريات البشروكرامتهم

    صورالألم تجسدت ،

    وفاحت من دماء الأبرياء أشنع جريمة يرتكبها طغاة الدنيا

    هذه هي جولتهم الأخيرة أشدجورا وشراسة ،

    لأنهم أدركوا أنه الرحيل المخزي لامحالة

    فعاثوا فسادا على فسادهم ،وجاروا ظلما على ظلمهم،

    ولكن هيهات مهما تجبرواومهماطال ليل الطغيان

    فلهم يوم هوبانتظارهم

    فعاقبتهم مخزية

    وحينئذ:

    سترد كرامة المظلومين

    ويبزغ فجرالعدل والحرية على أمتنا

    فصبرا ،صبرا ،ألا إن النصرقريب

    وحتى تشرق شمس العدالة قدر من الله أن تدفع أغلى المهور

    وكفى بأرواح الأبرياء ثمنا غاليا يُسكب لإسترجاع كرامة أمة
  5. مشروع مهندس

    مشروع مهندس [ إنَّما يخشى الله َ من عِبادِهِ العلماء ]

    إنضم إلينا في:
    ‏23/10/11
    المشاركات:
    652
    الإعجابات المتلقاة:
    39
    نقاط الجوائز:
    68




    نسأل الله أن يفرج عن أهلنا في سوريا

    ويجعل لهم من كل ضيقٍ مخرجاً عاجلاً غير آجل

    ونسأل الله أن يحقن دمائهم ويداوي جراحهم ويشفي مرضاهم

    ونسأل الله أن ينتقم من الظالم بشار وكل من عاونه ولو بكلمة

    ونسأله تعالى أن يكون عوناً لأهلنا وينصرهم نصراً مؤزراً




  6. جُـوري

    جُـوري أُحـِــبُكَ رَبِّيْ..~

    إنضم إلينا في:
    ‏7/6/11
    المشاركات:
    1,409
    الإعجابات المتلقاة:
    404
    نقاط الجوائز:
    93
    الجنس:
    أنثى
    مكان الإقامة:
    فلسطين
    حسبنا الله و نعم الوكيل !

    أي القلوب في أجسادهم يحملون ؟!

    تساووا بالصهاينة بحقدهم و غلهم بل ويزيدون !

    اللهم فرج كرب المسلمين في كل البلاد
  7. هيثم

    هيثم مـديــر الموقــع إداري

    إنضم إلينا في:
    ‏25/3/11
    المشاركات:
    3,172
    الإعجابات المتلقاة:
    1,949
    نقاط الجوائز:
    93
    الجنس:
    ذكر
    الصفحة الرئيسية:
    بارك الله فيكم , ونصرنا وإياكم , وأعز الإسلام والمسلمين ..

    جزاكم الله عنا كل خير

مشاركة هذه الصفحة